عملية تكميم المعدة، الدليل الكامل | NHT
NHTNHTNHTNHT
اتصل بنا
٧ أيام / ٢٤ ساعة
05 10 546 531 90

علمية السمنة

يتم تحديد السمنة عندما يكون مؤشر كتلة الجسم (النسبة بين الطول والوزن) أعلى من 30. جميع العمليات الجراحية التي تهدف لعلاج السمنة وفقدان الوزن والقضاء على اضطرابات التمثيل الغذائي تندرج تحت اسم عمليات السمنة.

العمليات التي يتم إجراؤها في نطاق جراحة السمنة، تهدف عادةّ إلى إجراء تغيرات في الجهاز العصبي. فقدان الوزن هو نتيجة واحدة فقط للعملية وذلك لأنها تهدف إلى تعديل التمثيل الغذائي.

عمليات السمنة، هي الاسم الذي يطلق على جميع العمليات التي تُجرى للوقاية من اضطرابات التمثيل الغذائي وللتخلص من مشاكل الوزن الزائد. من خلال جراحة البدانة، من الممكن التخلص من الوزن الزائد والأمراض الناتجة عنه التي تهدد حياة الناس. تتم هذه العملية بنجاح في تركيا، خاصةً في إسطنبول.

BestAwarded

من يمكنه إجراء عملية السمنة؟

العمليات التي تتم في نطاق جراحة السمنة مناسبة للأشخاص الذين يعانون من السمنة المفرطة (الأشخاص الذين لديهم مؤشر كتلة الجسم أكثر من 40)، والذين لا يستطيعون فقدان الوزن من خلال التمارين الفردية أو العلاجات أو الأساليب الطبية المختلفة، والذين يستعيدون الوزن بعد فقدانه بشكل سريع. فيما يتعلق بعملية السمنة، يعد الأشخاص الذين يعانون من الحالات التالية مرشحين مناسبين لهذا الإجراء:

  • توقف التنفس أثناء النوم.
  • مرض السكري من الدرجة 2.
  • ضغط الدم.
  • مستوى الكوليسترول.
  • سلس البول.
  • آلام الركبة المزمنة والورك وآلام المفاصل.
شهادة

نحن على يقين من رضا المرضى
.في جميع أنواع العمليات التي نُجريها

استشارة مجانية

يمكنك التواصل معنا عندما تريد

نحن بانتظار اتصالك!

اختيار الطبيب والمركز الصحي

يرتبط نجاح عمليات جراحة السمنة، والتي تؤثر بشكل مباشر على نوعية الحياة، باختيار الطبيب والمركز الصحي. يجب أن يكون الطبيب الذي سيقوم بتنفيذ هذه العملية ذو خبرة، وقد أجراها بنجاح من قبل. من أجل الحصول على هذه المعلومات، يجب العودة إلى تعليقات المرضى السابقين وتقييمات العمليات السابقة. الأمر نفسه ينطبق على المركز الصحي. تتم عمليات السمنة في تركيا بشكل ناجح وخاصةً بإسطنبول والتي يتوفر بها المراكز الصحية الناجحة والسياحة العلاجية.

ما قبل علمية السمنة

يتم إجراء اختبارات الدم والضغط ويتم تقييم النتائج من قبل الطبيب. في هذه العملية، يُنصح المريض بمراعاة بما يلي:

  • إذا كان المريض يعاني من حساسية ضد أي مادة أو من مرض مزمن، يجب عليه أن يبلغ الطبيب.
  • يجب تجنب منتجات التبغ والكحول لمدة 6 أشهر قبل الإجراء.

يمكن أن يعطي الطبيب تعليمات أخرى حسب حالة المريض.

تقنيات عملية جراحة السمنة ومدتها

بعض العمليات الجراحية لعلاج البدانة تعمل على غلق المعدة، في حين أن البعض الآخر يهدف إلى إجراء تعديلات على الجهاز الهضمي.

  1. بالون المعدة: يتم إجراء العملية عن طريق المنظار دون الحاجة إلى تخدير عام، يتم وضع بالون قابل للتعديل في المعدة. مع هذه التقنية، يشعر المريض بامتلاء المعدة بفضل البالون، وبالتالي يفقد الوزن بسبب تناول كميات صغيرة من الطعام.
  2. حزام المعدة (مشبك المعدي): يتم تنفيذ هذه التقنية عن طريق إدخال شريط من السيليكون عند تقاطع المريء والمعدة، ويتم الانتهاء من العملية عن طريق فتح شقوق صغيرة بالمناظر، وعملية الشفاء تكون سريعة.

توفر هذه العملية حل فعال للغاية، عن طريق جعل المريض يشعر بالشبع مما يؤدي إلى فقدان الوزن كما هو الحال في عملية بالون المعدة. وبالتالي، بين 18 و24 شهرًا، يمكن للمريض أن يفقد 60 إلى 80٪ من وزنه الزائد.

Bariatric Surgery Techniques and Duration

  1. غلاف المعدة (أنبوب المعدة): في هذه التقنية يتم تصغير حجم المعدة عن إزالة جزء منها بجانب الجزء المسؤول عن إفراز هورمون الجوع. منذ أن أصبحت المعدة أنبوبيّة بعد العملية، أطلق عليها أنبوب المعدة. كما هو الحال في عملية حزام المعدة تتم عملية الشفاء بسرعة كبيرة ويمكن أن يغادر المريض في نفس اليوم. بفضل هذه العملية يشعر المريض بالشبع ويتناول كميات صغير من الطعام، وبذلك يفقد الوزن دون عناء. يمكن فقدان 80-90٪ من الوزن الزائد، خاصة في السنوات القليلة التالية للعملية.
  2. تحويل مسار المعدة: خلال هذه التقنية يتم توصيل جزء كبير من المعدة بالأمعاء الدقيقة، مما يؤدي إلى حجم معدة أصغر. لا توضع أي أشياء خارجية داخل الجسم أثناء العملية. تخلق عملية تحويل مسار المعدة تجعل امتصاص الجسم للأكل أقل مما يؤدي إلى فقدان الوزن بشكل كبير.

تختلف مدة العمليات التي حسب التقنية والمريض. ولكن بشكل عام يتم الانتهاء من عملية جراحة السمنة في غضون ساعات قليلة. فإن الطريقة الأنسب للمريض يتم تحديدها بواسطة الفحوصات التي يُجريها الطبيب.

ما بعد عملية السمنة

يجب على المرضى مراعاة النقاط التالية:

  • على الرغم من أن هذه العملية تحقق نتائج فعالة للغاية للمرضى، إلا أن المرضى يجب عليهم دعم استمرار هذه النتائج من خلال اتباع نظام غذائي صحي ونمط حياة رياضي. لهذا الغرض، سيقدم اختصاصي التغذية معلومات مفصلة حول نوع التغذية التي يجب على المريض اتباعها.
  • أثناء عملية الشفاء، يمكن للطبيب أن يوصي بالمكملات الغذائية والفيتامينات والمعادن المختلفة للمريض.
  • يجب استهلاك الأطعمة التي يسهل هضمها ومضغها بعد العملية. خصوصا الأطعمة الغنية بالبروتين ينبغي أن تكون الخيار المفضل.
  • يوصى بأن يقوم المرضى بالمشي الخفيف حيث أنه يساعد على تنظيم تدفق الدم.
  • بعد العملية قد يُنصح العديد من المرضى بتناول نظام غذائي يعتمد على السوائل. بعد بضعة أسابيع، يمكن للمريض التحول إلى الأطعمة العادية.
  • يجب إيقاف استخدام الكحول، وذلك لأنه يؤثر سلبًا على العملية بأكملها خاصةً خلال الستة أشهر الأولى. يجب تجنب السكر أيضاً لأنه يؤثر على عملية الشفاء، والقهوة لأنه يحتوي على مادة الكافيين. بدلاً من ذلك، يجب استهلاك الكثير من الماء.

يكتسب المرضى مظهرًا لائقًا مع فقدان الوزن وضيق الشهية والشعور بالخفة أثناء الحركة.

الأسئلة الأكثر شيوعاً

تشتمل العملية على بالون المعدة، وشريط المعدة، وغلاف المعدة (أنبوب المعدة)، وعملية تحويل مسار المعدة.

اختيار الطريقة يعتمد على احتياجات المريض وحالته الصحية ورؤية الطبيب. الطريقة الأكثر ملاءمة للمريض سوف تعطي أفضل النتائج.

يستخدم التخدير الموضعي في طريقة بالون المعدة، والتخدير العام في التقنيات الأخرى

الأشخاص الذين يعانون من مشاكل السمنة والاضطرابات المرتبطة بالسمنة هم المرشحون المناسبون لهذا الإجراء. بالإضافة إلى ذلك، رأي الطبيب في هذه المسألة أمر ضروري.

يؤثر التدخين سلبًا على العملية. لذلك، يجب أن يتوقف المريض عن التدخين قبل 6 أشهر على الأقل من العملية.

الطريقة المستخدمة في هذه العملية حاسمة في هذا الأمر. ومع ذلك، يتم الانتهاء من عملية الشفاء خلال 4 إلى 6 أسابيع.

هذا يختلف باختلاف العديد من المتغيرات. تحدد الطريقة المطبقة مقدار فقدان الوزن الذي يمكن للمريض فقدانه بعد العملية.

هذا يختلف باختلاف مقدار الوزن الذي سيتم فقدانه والطريقة المستخدمة أثناء التطبيق. ومع ذلك، فإن جراحة السمنة فعالة للغاية، ويحدث فقدان الوزن بعد العملية بفترة وجيزة.

يجب تفضيل الأطعمة التي تكون لينة في الغالب مثل البيض والجبن ورقائق الذرة والأرز المسلوق والخضروات. بالإضافة إلى ذلك، قد يوصي الطبيب اتباع نظام غذائي يعتمد على السوائل. في هذه المرحلة، من المهم اتباع توصيات الطبيب.

يجب تجنب الرياضات والأنشطة الثقيلة وممارسة المشي القصير والأنشطة الخفيفة.

العمليات التجميلية ذات الصلة

Leave A Reply